زيارة قصيرة لتجربة سحر مدن البرتغال الحقيقي

تعتبر مدينة لشبونة في البرتغال أحد أفضل أماكن الزيارة في جميع أنحاء أوروبا. وباعتبارها ثاني أكبر مدينة في البرتغال ليس هناك شك في أنها يجب أن تكون ضمن خطة سير رحلتك إلى البرتغال. ففي الوقت الذي تعتبر فيه لشبونة مكان رائع للزيارة فإنها أيضاً تحتل المرتبة الـ15 من بين الأفضل المدن في أوروبا هذا العام.

من خلال زيارة قصيرة يسهل الوصول إلى بورتو

كلتا المدينتين (لشبونة وبورتو) تقدمان تجربة فريدة ومن خلال أيام قليلة فقط، ولكن إذا الزيارة تقتصر على نهاية الأسبوع فيجب عليك اختيار المدينة التي سوف تترك الانطباع الأكبر لديك في أقصر وقت ممكن. بما أن بورتو أصغر حجماً فمن الأسهل تجربتها بالنسبة للمسافرين، ففيها تقع الجسور رائعة المظهر ومنظر غروب الشمس الفريد والحدائق والمعالم التي يمكن زيارتها لمسافات قصيرة سيراً على الأقدام.

بورتو أفضل خيار لتجربة برتغالية حقيقية

تحتفظ مدينة بورتو بسحر البرتغال الأكثر أصالة، إلا أن العاصمة لشبونة بسبب أنها مدينة أكبر يوجد فيها لعديد من الفرص وتجتذب السياح من جميع أنحاء العالم وقد قدمت جميع الخدمات التي يشعر فيها القادمون إليها بأنهم مرحب بهم بشكل كبير. اللغة الإنجليزية منتشرة في كل مكان وبعض الأحياء مثل مارتيم مونيز معروفة بطابعها المتنوع والمتعدد الثقافات. بورتو أيضاً تنتشر يتم فيها التحدث الانجليزية بطلاقة، ولكن الثقافة البرتغالية هي جزء لا يتجزأ من مدينة بورتو أكثر من العاصمة.

دوم لويس جسر عريق يجذب بشكل خاص هواة التقاط الصور الذي يمكنهم رؤية كل ما هو ساحر في كل جزء من المدينة ومن فوق نهر دورو أيضاً.

البرتغال بوجه عام هي وجهة ممتازة للأطباق وفن الطبخ ولكن وجبات بورتو حصلت على المزيد من الاهتمام. تشتهر بإضفاء الطابع المتناسق على الطعام فهي تبرز الكلاسيكيات مثل كوزيدو (عشاء مسلوق) وساندويتش فرانسيسينا الشهير. بورتو هي أيضا أفضل مكان لتجربة النبيذ الأشهر على مستوى العالم

إذا كانت أيام الشمس المشرقة في لشبونة أكثر جاذبية لقضاء الوقت، فإن الطقس البارد والكئيب في بورتو مثالي لتناول الطعام المريح. بالإضافة إلى ذلك من يحتاج إلى السماء المشمسة عندما يكون أشهى الأطباق التي تقدمها بورتو.

الطرق الساحرة والقديمة في ريبيرا بورتو المجاورة تمتلأ بالرومانسية في جميع جوانبها. فعلى الرغم من أن لشبونة مدينة جميلة إلا أن بورتو أكثر استرخاء وتدعوك للمشي للاستمتاع بالطبيعة البرتغالية والاستمتاع بالمشروبات الباردة على ضفاف الأنهار. ريبيرا هي أيضاً مكان رائع لمشاهدة غروب الشمس الكذهل، بالإضافة إلى كريستال بالاس غاردنز وكاتدرائية بورتو وبرج Clérigos.

واحدة من المكتبات الأكثر جمالاً في العالم

سيكون عشاق الكتاب في أهم مكان للزيارة وشراء الكتب وهو مكتبة Lello حيث الهندسة المعمارية القوطية وفيها المجموعة الكاملة لمؤلفة سلسلة هاري بوتر جي كي رولينغ، المكتبة لديها حصة كبيرة كعامل في جذب السياحة إلى بورتو. على الرغم من أن لشبونة لديها مكتبة برتراند (أقدم مكتبة تعمل بشكل مستمر في العالم)، إلا أن مكتبة Lello في بورتو يمكن أن تكون أكثر شعبية.

سكان بورتو أكثر ودية من الموجودين في لشبونة

سكان كلا المدينتين ودودون بشكل لا يصدق، ولكن بورتو فيها سحر المدينة الصغيرة. فعندما تطلب مساعدة في تحديد بعض الاتجاهات فإن السكان المحليين في بورتو لن يخبروك بالتعليمات فحسب، بل سيرشدونك ربما إلى جزء من الطريق.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply