الدليل الموجز لرحلتك القادمة إلى مدينة نورمبرج

على بعد ساعة واحدة فقط من ميونيخ الألمانية بالقطار، تجد مدينة نورمبرغ الجميلة مكانها على طريق تسوق مهم من القرون الوسطى يسمى طريق القلعة. على الرغم من أنه في الأيام السابقة عبر التاريخ كانت هذه المدينة بسبب مدينة روتنبورغ الأكثر شعبية والتي تقع في مكان قريب منها، إلا أن مدينة نورمبرغ ازدهرت بين 1400 – 1600، لتصبح واحدة من المدن الأكثر إثارة للاهتمام في العصور الوسطى.

تقع على نهر Pegnitz ويسكن هذه المدينة البافارية الساحرة في يومنا هذا أكثر من 500,000 شخص، وتعتبر ليس فقط واحدة من أهم المدن الألمانية من الناحية المالية، ولكن أيضاً واحدة من أكثر المدن السياحية إثارةً للاهتمام في ألمانيا. وكانت تعتبر مركز سياسي وتجاري هام في القرون الوسطى. ورغم أنّ جزء كبير من المدينة تعرض للتدمير أثناء الحرب العالمية في عام 1945، إلا أنها حصلت على الرعاية وإعادة الإعمار اللازمة حالها حال جميع المدن الألمانية بعد الحرب العالمية الثانية. وأصبحت نورمبرج تستضيف الآن عدداً من مناطق الجذب والمعالم السياحية، والتي تجذب اهتمام كل من عشاق الهندسة المعمارية ومحبي التاريخ والفن والطعام.

فيما يلي بعض الكلمات حول مناطق الجذب السياحي الرئيسية في مدينة نورمبرغ:

قلعة نورمبرغ. تعتبر قلعة نورمبرغ واحدة من أكثر القلاع التي تخضع لرعاية خاصة والتي يعود تأسيسها إلى القرون الوسطى، وقد بنيت في القرنين الثاني عشر والثالث عشر وكانت ترمز إلى قوة وأهمية الإمبراطورية الرومانية المقدسة. ستجد في مجمع القلعة بعض المعالم السياحية المثيرة للاهتمام مثل الكنيسة الإمبراطورية، والتي بنيت على مستويين: واحد للإمبراطور وآخر للناس العاديين. ومن الجدير بالذكر أن القلعة دُمرت بالكامل تقريباً في الحرب العالمية الثانية، ولكن أُعيد بنائها بدقة في الخمسينات من القرن الماضي.

مصنع وينستادل. يعتبر Weinstadel مصنع نبيذ نموذجي يعود إلى العصور الوسطى، وهو واحد من أهم الهياكل الحضرية في قلب وسط المدينة التاريخي. المبنى نفسه هو تحفة من حيث العمارة التقليدية، مع واجهة ساحرة مزينة بعناصر خشبية وأنواع البلاط المختلفة.

كنيسة السيدة العذراء. تحفة معمارية ساجرة وجميلة تعكس فن العمارة القوطية، وتم بنائها في الجزء الشرقي من السوق الرئيسي للمدينة. هذه الكنيسة الكاثوليكية أقامها الإمبراطور تشارلز الرابع في القرن الرابع عشر. هنا يمكنك مشاهدة المنحوتات النادرة لأحد أهم النحاتين في القرون الوسطى في ألمانيا واسمه “آدم كرافت”، وستجد الكثير من هذه المنحوتات في الجسم الرئيسي للكنيسة.

المتحف الوطني الألماني. ليس هناك مقدمة أفضل للثقافة الألمانية من زيارة إلى المتحف الوطني الألماني، والذي يمكنك أن تجده في الطرف الجنوبي من المدينة القديمة. افتتح المتحف لأول مرة في عام 1852، ويستضيف العديد من المجموعات المدهشة مع المعارض التي يعود تاريخها إلى العصور الوسطى، والعصر الباروكي والقرنين التاسع عشر والعشرين. من بين المعروضات الكثير ستجد الدروع والآلات الموسيقية والملابس ولعب الأطفال. ومجموعة أخرى مثيرة للاهتمام من المتحف هو الفن، الذي يتكون من الأعمال التي التي انتجها العديد من الفنانين المشهورين عالمياً، مثل لوكاس كراناش الأكبر، دورر ورامبرانت.

Dokumentationszentrum Reichsparteitagsgeländeلسوء الحظ، فإن نورمبرغ لديها أيضا جانب أقل إشراقاً. ففي عام 1930، استخدم الحزب النازي هذا المكان كقاعة للمؤتمرات لاستضافة تجمعات ضخمة من أجل تشويه صورة أعداء الحزب النازي. واليوم، تحول المكان إلى متحف مركز توثيق الحزب النازي، تُقدم فيه معلومات عن أسباب ظهور ألمانيا النازية وتاريخها ومراحل سقوطها.

شارع ويسجربرغاسه. من المحتمل أن يكون هذا الشارع الأكثر سحراً في نورمبرغ، مع منازل ذات هندسة معمارية رائعة ومتعددة الألوان. يأخذك بسهولة إلى رحلة للقرون الوسطى التي مع أبنية يبدو وكأنها خرجت من قصص الخيال. وهذا هو المكان المفضل للاسترخاء من قبل السكان المحليين والسياح على حد سواء. المنزال هنا تتحدث عن تاريخ المدينة والتقاليد السائدة فيها، وجميع المنازل تم بناؤها بنفس الارتفاع، ولكن مع أنماط مختلفة من الفن المعماري الباروكي والروكوكو. يمكننا أن نقول أن شارع Weißgerbergasse هو شهادة حية على ثراء وبراعة فن عمارة في العصور الوسطى في مدينة نورمبرغ.

في عطلتك إلى هذه المدينة البافارية الخلابة لديك الفرصة للإقامة إما في الفنادق أو في الموتيلات أو في الشقق التي يمكنك استأجارها من قبل السكان المحليين مباشرةً.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply