أهم 5 معالم سياحية يمكنك زيارتها في رحلتك القادمة إلى شنغهاي الصينية

تعد شنغهاي اكبر مدينة فى الصين وهي أهم مركز صناعي وتجاري فى البلاد. فالمناظر الطبيعية الحضرية والتي تحمل في طياتها نظرة على مستقبل مبهر جداً، وأنظمة النقل المريحة والتاريخ الغني فإن مدينة شنغهاي تعتبر بالتأكيد مدينة جذابة للسياح من جميع أنحاء العالم. ومع وجود ناطحات السحاب الزجاجية في المدينة، سوف تكتشف نمط الحياة الصينية في الشوارع المزدحمة وأسواق الشوارع التقليدية والحدائق الخضراء.

باعتبارها المركز الثقافي الدولي للصين، فإن شنغهاي هي بالتأكيد أفضل وجهة سياحية للزوار، فضلاً عن ثقافة وتاريخ الصين العريق الذي تحمله في داخلها.

فيما يلي أهم 5 مشاهد يجب أن تشمل خط سير سفرك إلى هذه المدينة العالمية:

1. الواجهة البحرية “البوند”. يُطلق على البوند أيضاً اسم وايتان، وهو منطقة تقع في وسط شنغهاي أولوي على الشاطئ الشرقي لنهر هوانغبو. وهو يقدم لنا صورة حضرية خلابة للمدينة، مع الكثير من المباني المالية والتجارية المستقبلية التي تندمج مع الهياكل الأثرية العظيمة. وقد تم بناء ممشى النهر مؤخراً، ويستضيف الكثير من المطاعم والمنحوتات الجميلة والمناظير التي يمكنك أن تشاهد من خلالها آفاق طويلة لهذه المدينة العريقة. بعد غروب الشمس، يجتمع الزوار في البوند في محاولة لالتقاط أفضل الصور التذكارية، كما يمكنك التمتع بمشهد رائع من النهر.

2. شارع نانجينغ. نانجينغ ليس مجرد شارع تسوق فحسب، ولكنه أيضاً مكان تجمع عام للاحتفالات والمهرجانات. يمتد هذا الطريق للمشاة على مدى 5 كيلومترات ويزوره حوالي 1.7 مليون شخص كل يوم. ومن المؤكد أنها المنطقة الأكثر شعبية في شنغهاي والمكان المثالي للقيام التسوق، ولحضور عروض الشوارع وتجربة فن الطهي المحلي.

3 – متحف العلوم والتكنولوجيا – شنغهاي هي مسقط رأس البذخ الرقمي في الصين. تفتخر المدينة بالعديد من العجائب التكنولوجية الصينية مثل قطار “شنغهاي ماجليف” فائق السرعة. لذلك يمكن إضافة الزيارة إلى متحف العلوم والتكنولوجيا بسهولة إلى خط سير رحلتك في شنغهاي. هذا هو أهم مكان عام للتعليم العلمي بواحدة من المعالم الأكثر جاذبية في المدينة. يعرض إنجازات وابتكارات العلماء في جميع أنحاء العالم، مما يتيح للزوار الفرصة للمشاركة في مختلف الأنشطة التفاعلية والترفيهية. وكما أنه يستضيف مناطق دائمة للمعارض ودور السينما الرقمية ذات التكنولوجيا العالية، بما في ذلك دور السينما التابعة لـ IMAX. وفي الوقت نفسه، ينظم المتحف بانتظام معارض علمية مؤقتة وبرامج تفاعلية ودورات علمية.

4- يو غاردن (يويوان). وهي حديقة صينية تقليدية وواحدة من مناطق الجذب التي يجب مشاهدتها في شنغهاي. يعود تاريخها إلى عهد أسرة مينغ (1368 – 1644)، منذ أن كان يملكها موظف حكومي يدعى بان يوندوان. ويو، باللغة الصينية يعني ممتعة ومرضية، وبنيت هذه الحديقة خصيصاً لوالدي “بان” كمكان للاستمتاع بشيخوخة هادئة وسعيدة.

العناصر التي تميز حديقة “يو” هي المياه والحجارة والنباتات. في الثقافة الصينية، فإن المياه هي رمز للعنصر المؤنث من الكون (yin) ويمكن أن ينظر إليها هنا في البحيرات والبرك والشلالات وفي العديد من الأنهار الصغيرة. ويستخدم الحجر، الذي يعتبر “الهيكل العظمي” للحديقة، هنا لبناء التلال الاصطناعية والكهوف، وكثير من هذه الحجارة عليها نقوش مع كلمات أو أفكار من أهم الشخصيات في تاريخ الصين. وأخيراً، النباتات في حديقة “يو” مرتبة بطريقة طبيعية للغاية، وتعطي روح لهذه الواحة وتوجد في مجموعة متنوعة من الأصناف. هنا نجد الكرز، المشمش، الخوخ، اللوتس، الأقحوان. وفي حديقة “يو” سترى أيضا أجنحة مثيرة للإعجاب مع لوحات على الخيزران أو ورق الأرز، والأثاث الصيني، والجدران والبوابات من مختلف الأشكال، وأكشاك مريحة، وأواني مختلفة.

5 – المركز المالي العالمي (مركز شنغهاي المالي العالمي). وبما أن شنغهاي قوة في الاقتصاد العالمي، فإنها لا يمكن أن يكون لها مركز مالي عالمي خاص بها. ومع ذلك، فإن هذا المركز المالي ليس مبنى قديم. بل هو ناطحة سحاب تم بناءها مع ارتفاع 492 متراً. يضم المبنى المكون من 101 طابق 20 مؤسسة مالية متعددة الجنسيات ومراكز تسوق وفندقاً هاماً. ينصح الزوار الذين يعانون من الخوف من الأكروفوبيا (الخوف من الارتفاع) لتجنب سطح المراقبة الواقع بالقرب من طرف هذا المعلم المدهش. يمكنك زيارة المبنى أيضاً من أجل التمتع بمشهد المدينة من الأعلى وأنت في المصعد.

شنغهاي مدينة كبيرة ومثيرة للاهتمام وسوف تقدم لك بكل تأكيد متعة هائلة أثناء استكشافها.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply